Centered Iframe
Centered Iframe
أخبار رياضة

نجم مانشستر يونايتد السابق يدعم القضية الفـ.لــ.سـ.ط.ينـ.ية

نشر نجم مانشستر يونايتد السابق إيريك كانتونا عبر حسابه الرسمي على إنستغرام، منشور تعاطف فيه مع الشعب الفلسطيني قائلا:” الدفاع عن حقوق الإنسان للفلسطينيين لا يعني أنك مؤيد لحماس، قول “فلسطين حرة” لا يعني أنك معاد للسامية أو “تريد رحيل جميع اليهود”، النداء بهذا الهتاف معناه أن الفلسطينيين أحرار من الاحتلال الإسرائيلي الذي كان يسرقهم حقوق الإنسان الأساسية لهم لمدة 75 عاما”.

وتابع كانتونا أن شعار “فلسطين الحرة” يعني التوقف عن إبادة 2.3 مليون فلسطيني يعيشون في أكبر سجن مفتوح في العالم، نصفهم من الأطفال، وإنهاء الفصل العنصري الذي فرضته الحكومة الإسرائيلية، مع منح الفلسطينيين السيطرة على البنية التحتية الأساسية في أراضيهم.

وشاركت كانتونا زوجته الجزائرية الأصل، الممثلة رشيدة براكني، التعاطف نفسه مع الفلسطينيين.

Centered Iframe

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى