Centered Iframe
Centered Iframe
إقتصاد و أعمال

آخر المعطيات عن مشروع الطريق السريعة صفاقس-سيدي بوزيد-القصرين

إستقبلت سارة الزعفراني الزنزري وزيرة التجهيز والإسكان ، مؤخراً، وفدا عن البنك الدولي يترأسه ألكسندر أروبيو Alexandre Arrobio ممثل البنك الدولي في تونس، وذلك بحضور المدير العام للجسور والطرقات صلاح الزواري و سامي خي مدير بالإدارة العامة للتخطيط والتعاون وتكوين الإطارات وألفة المؤدب مديرة بالإدارة العامة للتخطيط والتعاون وتكوين الإطارات.

وتم خلال هذا اللقاء التطرق إلى مختلف المشاريع الجارية والممولة من البنك ومدى تقدم إنجازها على غرار مشروع الوصلة الرابطة بين تطاوين والطريق السيارة أ1، كما تم التباحث حول إمكانيات تعاون جديد وتمويل مشاريع جديدة على غرار المحور الاقتصادي العرضي المتمثل في الطريق السريعة الرابطة بين صفاقس وسيدي بوزيد والقصرين.

كما مثل اللقاء مناسبة لتثمين علاقات التعاون بين وزارة التجهيز والإسكان والبنك الدولي من خلال تنفيذ العديد من المشاريع الكبرى في مجال الجسور والطرقات والتي ساهمت في تطوير البنية التحتية على غرار الطريق الوطنية رقم 12 الرابطة بين القيروان وسوسة والطريق الوطنية رقم 4 الرابطة بين سليانة والفحص والطريق الجهوية رقم 133الرابطة بين مدينة زغوان وجبل الوسط وهي مشاريع طرقية دخلت حيز الاستغلال وساهمت في ربط الجهات فيما بينها والدفع بالتنمية بهذه الجهات.

وفي ختام هذا اللقاء، أكد ممثلا البنك الدولي على مواصلة دعم البنك للمشاريع الهامة ذات الطابع التنموي التي تنجزها وزارة التجهيز والإسكان وعلى مزيد تعزيز علاقات التعاون الثنائي.

Centered Iframe

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى