Centered Iframe
Centered Iframe
أخبار عالمية

بعد ضربات “حزب الله” القوية.. إسرائيل تخلي بلدة “كريات شمونة” الحدودية مع لبنان وتحول 25 الف إسرائيلي إلى “بيوت الضيافة” 

أعلنت سلطة الطوارئ الإسرائيلية تفعيل خطة لإخلاء بلدة كريات شمونة في شمال إسرائيل الجمعة، بعد أيام من مواجهات مع مقاتلي حزب الله على الحدود مع لبنان.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان “أبلغت قيادة الجبهة الداخلية رئيس البلدية عن القرار قبل قليل”، موضحا أن “السلطة المحلية ووزارة السياحة وسلطة الطوارئ الوطنية التابعة لوزارة الدفاع” ستتولى إدارة خطة إجلاء سكان البلدة البالغ عددهم نحو 25 ألف نسمة إلى “بيوت ضيافة بتمويل من الدولة”.

ويسود التوتر المنطقة الحدودية مع لبنان حيث يجري تبادل يومي لإطلاق النار بين الجيش الإسرائيلي وحزب الله اللبناني حليف حماس، منذ الهجوم غير المسبوق الذي شنّته الحركة في السابع من تشرين الأول/أكتوبر بتوغلها داخل الأراضي الإسرائيلية حيث قُتل 1400 شخص، بحسب السلطات.

وردت إسرائيل بقصف على قطاع غزة أدى إلى استشهاد أكثر من 3800 فلسطيني غالبيتهم مدنيون، بحسب أرقام وزارة الصحة في القطاع الذي تديره حماس.

وقال الجيش الإسرائيلي إن قواته تواصل ضرب أهداف لحزب الله وسط تصاعد التوتر على الحدود.

وأعلن الجيش في ساعة مبكرة الجمعة أن “جيش الدفاع استهدف عدة مواقع لحزب الله من بينها نقاط مراقبة”.

و”إضافة إلى ذلك، استهدفت مقاتلات جيش الدفاع ثلاثة مسلحين حاولوا إطلاق صواريخ مضادة للدبابات باتجاه إسرائيل”، وفق الجيش.

وأخلت إسرائيل قرى على الحدود الشمالية، في وقت دفعت بجنود الاحتياط وأرتال الدبابات والمدرعات إلى المنطقة.

خاض حزب الله واسرائيل حرباً مدمّرة صيف 2006، خلّفت أكثر من 1200 قتيل في الجانب اللبناني معظمهم من المدنيين، و160 قتيلا في الجانب الإسرائيلي معظمهم من العسكريين. وتسبّبت الحرب التي استمرت 34 يوماً بنزوح نحو مليون لبناني من بلداتهم.

Centered Iframe

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى